الأميرة ثويبة بنت سيد عمرالمسيلي كتابها ( مؤامرات في جزرالقمر) ضمن معروضات معهد العالم العربي بباريس

بقلم الشيخ:
نورالدين محمد طويل
إمام وخطيب المركز الثقافي الاسلامي بمدينة درانسي شمال باريس في فرنسا

أنا في اعتقادي انه يجب علينا جميعا ان نعترف بعبقرية الاخت الأميرة ثويبة بنت سيد عمر المسيلي ،وهي اليوم في كتابها الجديد عن ( مؤامرات جزرالقمر ) منذ استقلال جزرالقمر إلى يومنا هذا استطاعت تقديم رسالة واضحة أمام المجتمع الدولي الذي بذل جهوده لأجل نهوض جزرالقمر وبقاء استقرارها الامني والاقتصادي والسياسي والثقافي .
وفي تقصيها للحقائق دون مجاملة أو إساءة لأحد ظهر أمام الملاء أولئك الذين عرقلوا مسيرة دولتنا الحبيبة التي هي اليوم تعد في مقدمة الدول العالمية فقرًا
والمكتبة العربية تعتبر مرجعا اساسيا للمهتم بالشأن العربي .
والدول العربية وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان ساهمت في التعاون مع جزرالقمر قبل الاستقلال وبعد الاستقلال ، وانضمامها الى أسرة جامعة الدول العربية ١٩٩٣ كان ذلك الأمر في توكيد اهتمام الامة العربية بشقيقتها جزرالقمر التي هي جزء من مكونات الحضارة العربية الاسلامية.
وللأسف الشديد جزرالقمر منذ الانضمام الى جامعة الدول العربية توقفت الجهود الرسمية لتعريف جزرالقمر امام الاشقاء العرب .
وبقيت جهود فردية من خلال الكتابات والمحاضرات والندوات العلمية التي يقوم بها نخبة من المفكرين والمثقفين وفي المقدمة الباحثة والمؤرخة والمحللة السياسية الاخت الأميرة ثويبة بنت سيد عمر المسيلي سفيرة جزرالقمر سابقا لدى اليونسكو التي هي تعتبر حفيدة السلطان سيد علي المسيلي آخر سلاطين جزرالقمر والذي تخرج من كلية الشريعة في جامعة الأزهر الشريف
ومكتبة معهد العالم العربي عندما تضع هذا الكتاب ضمن قائمة الكتب المعروضة عندها هذا شرف عظيم للأخت ثويبة بنت سيد عمر التي استطاعت ان تثبت هويتها العربية الاسلامية أمام إخواننا العرب دون غيرها حاليا .
الأعمال الفنية والثقافية والإنجازات العلمية هي التي تبين مكانة المراة المثقفة مثلها ، وليست الأقوال الساقطة التي تخرج من أفواه الحمقى في الإساءة إلى الحكماء والأدباء .
هنيئًا للأخت ثويبة بنت سيد عمر المسيلي العلوي على هذا الإنجاز العظيم ، وكذلك الشكر والتقدير لمعهد العالم العربي في الاهتمام بثقافتنا العربية الاسلامية التي هي آثارها موجودة في جزرالقمر منذ القديم إلى يومنا هذا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.