اللجؤ للحيوانات أيضًا.. نقل أسدين ونمرين من أوكرانيا إلى ملجأ في هولندا

في الحروب.. الكل يحاول الهرب واللجوء إلى بر الأمان أيًا كان، فمن يبقى يواجه الموت أو حصاره، وفي الحرب الروسية على أوكرانيا كان للحيوانات نصيبًا من اللجوء أيضًا.

وأفادت منظمة هولندية أنها تسلمت أسدين ونمرين “في حالة صدمة” ونقص في التغذية من أوكرانيا.

وأكدت منظمة “ستيختينغ لوو” على فيسبوك، أنها تسلمت “أَسَدين يبلغ الأول منهما ثلاثة أعوام ونصف والثاني عامًا ونصف، ونمر يبلغ ستة أشهر وأنثى نمر تبلغ خمسة أعوام”.

وأفاد مدير المنظمة روبرت كرويجف بأن الحيوانات “في حالة صدمة قوية” ونقص في التغذية، لعدم حصولها على الطعام منذ أسبوع أو أسبوعين.

وأشار إلى أن الحيوانات قامت برحلة “منهكة” قبل الوصول إلى بولندا في حافلة تقل حيوانات أوكرانية.وأعلنت المنظمة أن حالة النمرة هي الأسوأ. وقال كرويجف “لا نعلم ما إذا كانت ستنجو”.

وستبقى الحيوانات الأربعة في حجر صحي لمدّة شهر في ملجأ للحيوانات تابع للمنظمة في مدينة أنّا باولونا في شمال هولندا، على أن تُرسل لاحقًا إلى محمية في جنوب أفريقيا، لكنها ستحتاج أولاً إلى استعادة قوتها الأمر الذي قد يستغرق عامًا أو عامين.

كانت استقبلت ملاجئ حيوانات في إسبانيا وبلجيكا ستّة أسود ونمور وغيرها من الحيوانات التي تم إجلاؤها من أوكرانيا في مطلع مارس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.