فاطمة بنت حشر تكرم 50 طفلاً من أبطال التطوع

برعاية شما آل نهيان  

الاحساء – زهير الغزال

احتفى فريق “شكراً لعطائك التطوعي ” بالتعاون مع فريق غاية التطوعي ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف بتكريم 50 طفلاً من أبطال التطوع ليصل العدد الإجمالي الذين تم تكريمهم إلى 200 طفل على مستوى الدولة تزامناً مع الاحتفالات باليوبيل الذهبي للدولة وذلك ضمن مبادرة “أبطال التطوع ” التي تهدف لغرس قيم التطوع في نفوس جميع أفراد المجتمع بحضور الشيخة فاطمة بنت حشر بن دلموك آل مكتوم وذلك برعاية الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسات الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافية والتعليمية وبحضور المسؤولين في الفرق التطوعية المختلفة.
ووصفت الشيخة فاطمة بنت حشر آل مكتوم المبادرة بإنها تجسد القيم الجميلة في المجتمع والمستلهمة من القيادة الرشيدة لتعزيز ثقافة التطوع وغرسها في نفوس هذه الفئة للمشاركة في استدامة التطور والبناء الوطني والتفاعل مع كل البرامج التي تجسد الهوية الوطنية المستمدة من الأباء والأجداد ، مشيرة إلى الدور المهم الذي تضطلع به الأسرة في تنشئة الأبناء على قيم الخير والمحبة والعطاء.
وأشادت الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان بأبطال التطوع من الأطفال الذين كانت مشاركتهم أكبر دليل على القيم الفاضلة في نفوسهم لأن العمل التطوعي قيمة إنسانية ممتدة في أبناء الدولة ومستمدة من الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ، طيب الله ثراه ، لأنه غرس في نفوسنا حب الخير والعطاء والتسامح وإعلاء رايات الوطن وعكس الصورة المشرفة عنه.
بدوره أثنى سيف الرحمن أمير ، رئيس مجلس إدارة فريق شكراً لعطائك على صاحبة فكرة المبادرة الاستاذة كوثر الرحالي التي حرصت على تكريم 200 طفل من أبطال التطوع على مستوى الدولة للتعبير عن الاهتمام والتقدير والحرص لتشجيع هذه الفئة العمرية من الأطفال الذين أدهشوا الجميع بالمبادرات الإيجابية والأفكار المبدعة والمشاركة في الورش المختلفة التي تهدف لخدمة المجتمع ، وقال إنهم قدموا صورة رائعة من الرغبة في تعزيز قيم التطوع والحرص على التفاعل مع المبادرات التي تهدف لخدمة الوطن.
وأشارت بدرية جمعة الحوسني مؤسس ورئيس فريق غاية التطوعي إلى أن الأطفال الذين تم تكريمهم يمثلون جيلاً مشرفاً من العطاء الراسخ والمغروس في نفوسهم لأنهم أبناء المستقبل الذين يعول عليهم الوطن في تعزيز نهضته وتطوره ورفعته من خلال التفاعل الإيجابي والرائع مع المبادرات الوطنية التي تمثل قيم التطوع والخير والإنسانية في وطن المحبة والسلام والتسامح.
وعبرت كوثر الرحالي قائد لجنة السعادة والإيجابية في فريق شكراً لعطائك وصاحبة فكرة المبادرة عن تقديرها وشكرها للتفاعل الإيجابي والتعاون الرائع من الأطفال الذين أكدوا بهذه المعطيات الجميلة أن قيم الخير والتعاون والعطاء مغروسة في نفوسهم ومن خلالها يسمو الوطن بعطاء أبنائه وتتواصل مسيرة التطور والتنمية المستدامة ، مشيرة إلى أن لجنة السعادة والإيجابية في فريق شكرا لعطائك التطوعي تسعى لكل ما يعزز المؤشرات التي تؤدي إلى التفاعل مع المبادرات وابتكار الأفكار الخلاقة لإيجاد التفاعل المطلوب بالتميز الذي يحقق التطلعات المرجوة في المجتمع لتأكيد التلاحم والتعاون لما فيه مصلحة وتطور وتقدم ورفعة الوطن الغالي في ظل التفاعل اللافت مع البرامج المتنوعة والجاذبة لكافة الفئات من الذكور والإناث انطلاقا من المبادئ الراسخة والمحفزة على الأعمال التطوعية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.